استراليا

حول استرالیا

تتسم أستراليا بكبر حجمها وتنوع أشكال الحياة بها لدرجة أنها لا يمكن أن تكون مجرد مجموع كل ما بها من معالم. لذلك فلا عجب في أن الطابع المعماري المتميز الذي يشتهر به مبنى أوبرا سيدني المذهل، وصخرة أولورو التي تجذب الأنظار في ساعات الغسق (المعروفة باسم أيرز روك) والأمواج التي تتكسر على الشعاب المرجانية ذات الجمال الخلاب ليس سوى جزء من عالم واسع سوف تكتشفه بنفسك بمجرد أن تطأ قدماك أرض هذه الدولة القارية المبهرة.
ويعتبر جمال الطبيعة في أستراليا أحد أهم عوامل الجذب، حيث تتنوع المناظر الطبيعية بها من الأفاق الخالية إلا من حرارة الشمس الطاحنة إلى الغابات الاستوائية الممطرة وحتى الشواطئ الجنوبية الباردة. وتشتهر مدنها بالمزج بين حب الفنون وتنوع الطعام وبين الولع بالرياضة والأنشطة الخلوية. ولذا فعلى الزائرين أن يعيدوا النظر في مفهومهم لجغرافية هذه الدولة الكبيرة، فالاتساع الهائل يشكل أحد أبرز الملامح المميزة لشخصية هذه الدولة وسكانها المتنوعين .
والواقع أن طبيعة أشياء عديدة في هذه الجزيرة البعيدة تختلف عما هي عليه في أي مكان آخر، حتى في الأشياء التي قد قد تبدو مألوفة للوهلة الأولى. فقد تكون زرت أماكن بعيدة، إلا أنك لم تختبر مكانًا منعزلا كالمناطق الأسترالية النائية حيث بريق مسطحات الملح والأبراج الجميلة التي شكلتها الطبيعة من الحجر الرملي، وقد تكون لك تجربة سابقة مع الحياة في البرية، ولكن متى كانت آخر مرة امتطيت فيها جملاً وسرت به بين أشجار البلوط الصحراوية أو قدم إلى معسكرك شيطان تسمانيا، ذلك الحيوان المتوحش الذي يعيش في جحور تحت سطح الأرض؟
وقد تكون استمتعت من قبل بالأطعمة البحرية، إلا أنك سوف تتذوق هنا أسماك البارامندي واستاكوزا خليج موريتون الشهي الشهير. وبدءً من التجول وسط الغابات الممطرة حتى زيارة المتاحف الرائعة والمدن الحيوية متعددة الثقافات، يمكنك أن تدرك لماذا تعتبر أستراليا متفردة عما سواها.
وصل تعداد السكان في أستراليا في منتصف عام 2005 إلى 20.265.000 نسمة، ويعد معدل الكثافة السكانية في البلاد من أقل معدلات الكثافة في العالم، حيث لا يتجاوز 2.5 نسمة لكل متر مربع، وهذا يعني أن السكان في المناطق النائية لا يسمع أحدهم الآخر إذا ما ناداه بصوته.ألا أن معظم السكان يعيشون على طول الساحل الغربي، في حين تعيش أعداد أقل منهم على الساحل الجنوبي الغربي. كما تتنوع الحياة المعيشية والعملية لهؤلاء السكان بشكل كبير في هذه الدولة التي تعد واحدة من أكثر دول العالم تنوعا في الثقافة، حيث أن 23% من الأستراليين ذوي أصول أجنبية.
تتسم كل ولاية أو إقليم أسترالي بصفاته المميزة، ويمكنك استكشاف إحدى هذه الولايات أو الأقاليم في كل مرة، أو أن تزورها كلها دفعة واحدة بعد أن تكون قد انتهيت من دراساتك! وهذا يعني أنه يتعين عليك أن تقطع مسافة تزيد عن 14.000 كم عبر الطرق السريعة، بخلاف الرحلات التي قد تقوم بها إلى الشواطئ والغابات والجبال والمدن الريفية… وإذا لم تكن ترغب في الانتقال بعيدا عن مكان دراستك، فلا يزال لديك العديد من الأماكن الترفيهية لتستمتع بها.
استمرت أستراليا في الاستفادة من التركيبة الثقافيةالمتنوعة حيث تعد واحدة من أكثر الدول تعددا في الثقافات، مما كان له أثره في إثراء الأفكار وتنوع المأكولات وأسلوب الحياة. وقد أورد الإحصاء الرسمي الأخير أن 23% من السكان من أصل أجنبي وأن هناك أكثر من 40% من الأستراليين ينتمون لأصول ثقافية مختلطة. ومما تجدر الإشارة إليه أن أستراليا تستقبل مهاجراً جديداً كل أربع دقائق وثمان ثوان.
وقد وفد معظم الأستراليين الذين ينتمون لأصول أجنبية من إيطاليا واليونان بعد الحرب العالمية الثانية، إلا أن غالبية المهاجرين في الفترة الأخيرة كانوا من نيوزيلندا والمملكة المتحدة بالإضافة إلى الصين وفيتنام وإفريقيا والهند. وهناك حوالي 2.2% ينتمون إلى سكان البلاد الأصليين ويعيش معظمهم في الإقليم الشمالي. أما بالنسبة لبقية السكان الأصليين، وهم سكان جزر مضيق توريس، فأغلبهم من الميلانزينيين الذين يعيشون في شمال كوينزلاند وعلى جزر ذلك المضيق بين رأس يورك وبابوا غينيا الجديدة

 

التعلیم في استرالیا

یحظی نظام التعلیم الاسترالي بسمعة دولیة جیدة لبنیته الفعالة وسیاساته الابتكاریة في التنمیة. یتم تطویر النظم التعلیمیة في الکثیر من البلدان من خلال التشاور مع استرالیا. یستوجب علی المؤسسات التعلیمیة تقدیم الدعم للطلاب للتكیف مع الدراسة والحیاة في استرالیا وذلك من اجل تحقیق أهدافهم التعلیمیة وتلبیة متطلبات التعلیم لدوراتهم الدراسیة. هذا یشمل توفیر معلومات حول کل مما یلي وذلك عند وصول الطالب الی استرالیا

  • تقدیم المساعدة للطلاب من خلال مكتب دعم الطلاب وذلك لتسهیل الانتقال السلس الی الحیاة في استرالیا
  • الخدمات القانونیة
  • الخدمات الصحیة وحالات الطوارئ
  • المرافق والموارد
  • الشکاوي والطعون
  • شروط التأشیرة فیما یتعلق بالتقدم الدراسي و / أو الحضور حسب الاقتضاء

 

استرالیا تحتل المرتبة الثالثة عالمیا في التحاق الطلاب الاجانب الیها بعد کل من الولایات المتحدة والمملکة المتحدة. الشهادات الاسترالیة معترف بها في جمیع أنحاء العالم. یتم تنظیم جمیع الجامعات الاسترالیة سنویا من قبل الحکومة وذلك لضمان الحفاظ علی المستوی العالي للتعلیم

 

نظام التعلیم الاسترالي

یتمتع نظام التعلیم الاسترالي بأفضل المعاییر ویحظی بشهرة دولیة رائدة. المدارس تطور مهارات الطلاب و تعزز ثقتهم بانفسهم، حیث ان خریجي الجامعات الاسترالیة یتفوقون فی مجال البحث والابداع المتطور، کما یعتبر نظام التعلیم التقنِي والمهني هو الدافع لإزدهار قطاع الاقتصاد. استرالیا دولة رائدة فی مجال التعلیم الدولي و تدريب اللغة الإنجليزية معترف بها عالمیا علی نطاق واسع.

 

انواع المؤسسات التعلیمیة

بصورة عامة هناك ثلاثة انواع من المؤسسات التعلیمیة فی استرالیا

المدارس

  • الصغیرة والکبیرة
  • التعلیم الابتدائي و الثانوية العامة

الكليات

  • الصغیرة والکبیرة
  • معاهد التقنیة و التعلیم الإضافي العامة والخاصة (TAFE) ويكون عادة مع الطلاب الراشدین
  • تقدیم دورات تعلیم اللغة الانجلیزیة
  • تقدیم دورات التدریب المهني
  • تقدیم الدورات التمهیدیة للجامعة وبعض درجات البکالوریوس

بعض الكلیات (معاهد التقنیة و التعلیم الإضافي العامة والخاصة) هي جزء من جامعات أکبر.

الجامعات و التعلیم العالي

  • الکبیرة
  • الطلاب الراشدین
  • تقدیم الدورات الاکادیمیة والمهنیة

 

النظام التعلیمي للطفولة المبكرة

النظام الشامل والطموح لثورة نظام التعلیم في استرالیا یُضمن نظاماً تعلیمیاً وتربویاً متکاملا ذات جودة عالیة، سهلة الوصول وباسعار معقولة لکافة الأطفال في استرالیا. لقد تم انشاء مکتب تعلیم ورعایة الطفولة المُبکرة لإنجاز المبادرات الحکومیة الرئیسیة. حیث یتم تقدیم التعلیم للاطفال في وقت مُبکر باستخدام الاسالیب التعلیمیة المبنیة علی اللعب قبل بدایة التعلیم الرسمي بعام واحد وذلك خلال 15 ساعة ضمن حد ادناه 40 أسبوع.
یؤکد النظام الوطني لتعلیم وتنمیة الطفولة المُبکرة علی استخدام الاسالیب التعلیمیة المبنیة علی اللعب، التعلیم المبکر للقرائة والکتابة، التنمیة الاجتماعیة، تنمیة سبل الحصول علی التعلیم المبکر لسکان استرالیا الاصلیین والاطفال المحرومین، الاستثمار لتدریب القوی العاملة في سنوات الطفولة المبکرة، اعداد القائمة الوطنیة لتنمیة الطفولة المبکرة وکذلك اعداد معاییر الجودة الوطنیة لرعایة الاطفال وسنوات قبل المدرسة.

 

التعلیم الابتدائي و الثانوي

لقد استثمرت الحکومة الاسترالیة خلال ثورة التعلیم الرقمي ملیار دولار من اجل الوصول الی المستوی العالمي في مجال التعلیم والتعلم وفقا لنظام تکنولوجیا الاتصالات والمعلومات (ICT) . هذه المبادرة سوف تدعم الطلاب لإکتساب المزید من العلوم والمهارات المطلوبة للمساهمة في المجتمع والتوظیف في العالم الرقمي.
یُعتبر الصندوق الوطنی لتمویل مشروع تجهیز المدارس الثانویة بالکومبیوترات أحد مکونات نظام التعلیم الرقمي حیث تستثمر الحکومة الاسترالیة 900 ملیون دولار خلال 4 سنوات لضمان تزوید جمیع المدارس الاسترالیة بأحدث ادوات التعلیم ألرقمیة في القرن الواحد و العشرون، ومن هذا المنطلق یتم تقدیم الدعم المالي لجمیع المدارس الثانویة التی تستهل أو تطور نظام تکنولوجیا الاتصالات و المعلومات (ICT) خلال الفترة 2009 الی 2012.
اما المکون الاخر لنظام التعلیم الرقمي هو انجاز مراکز تدریب المهن فی برامج المدارس. حیث تم استثمار 5.2 ملیار دولار لتدریب طلاب المدارس الثانویة علی المهارات المطلوبة في استرالیا. یتم تقییم أداء الطالب في المجالات الاساسیة في القرائة، الکتابة، الاملاء، النحو، علامات الترقیم و الریاضیات خلال الامتحان الوطني والذي یشارك فیة جمیع طلاب السنوات الدراسية الر7،5،3 و9 وذلك خلال شهر أیار من کل عام، ثم یتم تقدیم تقریر أداء الطلاب لوالدیهم وفقا للمعاییرالوطنیة، مستویات الانجاز الوطني والمتوسط الوطني، وبناء علی ذلك یتم تزوید المدارس بمزید من المعلومات لبرامج التعلیم والتعلم وفقا لمتطلبات الطلاب.
کذلك یتم تقییم أداء الطلاب في مجال العلوم خلال السنة الدراسیة السادسة، التربیة المدینة و المواطنة خلال السنوات الدراسیة الی 6 و 10 عبر البرنامج الوطني للتقییم النموذجي. کما ان الطلاب الاسترالییون یشارکون في الخامسة عشر من عمرهم في البرنامج الدولي (PISA) لتقییم القرائة، الریاضیات و العلوم، و کذلك تقییم اتجاه دراسة الریاضیات و العلوم لطلاب السنوات الی 4 و 8. ان تنوع الدراسات في استرالیا من قطاع حکومي الی غیر حکومي و من حضري الی ریفي یقدم الخیار التام للاباء والطلاب لکی یختاروا التعلیم الذي یناسب احتیاجاتهم.
الدراسة في استرالیا تستمر 13 عاما، السنة التمهیدیة تؤخذ عادة قبل سن المدرسة و لکنها لیست إلزامیة، و یبدأ معظم الاطفال تعلیمهم في الخامسة من العمر. التعلیم الابتدائي یستمر نحو ست أو سبع سنوات، و التعلیم الثانوي یدوم خمس آو ست سنوات أخر. التعلیم المدرسي اجباري حتی سن الی 15 وفقا لقوانین الولایة آو الإقلیم.

 

التعلیم العالي

هنالك نوعان من برامج التعلیم في مرحلة ما بعد المدرسة، تلك التي تقدمها المؤسسات وقطاع الصناعة في مجال التعلیم و التدریب المهني (VET) ، وتلك التي تقدمها الجامعات وغيرها من مقدمي خدمات التعليم العالي.
نظام VET الاسترالي یقدم التدریب العملي والمهني الاتجاه بلاضافة الی تزويد الأفراد بالمهارات المطلوبة للاقتصاد الحديث، کما انها تعتبرمحرك النمو الاقتصادي وتعالج أوجه النقص في المهارات من خلال الجمع بين الطلاب وأرباب العمل والحكومات ومنظمات التدريب المسجلة.
من خلال قیادة قویة للصناعة، یوفر نظام التدریب الوطني المهارات اللازمة للاسترالیین لدخول سوق العمل لأول مرة، إعادة إدخال القوی العاملة، الاحتفاظ بالوظیفة الجدیدة، رفع مستوی المهارات لفرصة العمل القائمة والانخراط في التعلم مدی الحیاة.

ان نظام التدریب الوطني یشمل کل من المؤسسات الممولة من القطاع العام VET (التقنیة و مزید من التعلیم) و معاهد التدریب الممولة من القطاع الخاص. من خلال شبکة وطنیة لاکثر من 4000 منظمة تدریب مسجلة، یوفر قطاع VET التدریب المهني لاکثر من 1.6 ملیون استرالي من جمیع الاعمار، الخلفیات و المناطق.
کما یشارك اکثر من 400,000 استرالي سنویا في برنامج الحکومة الاسترالیة للتدریب المهني في جمیع المجالات الصناعیة، حیث یکتسب طلاب برنامج ال VET المؤهلات و الکفائات العالیة في جودة الصناعات المتطورة والمعترف بها علی الصعید الوطني.
الاستراتيجية الوطنية لنقص المهارات هي مبادرة من الحكومة الأسترالية تهدف إلى زيادة عدد العمالة الماهرة المتوفرة للصناعة. من خلال هذه الاستراتيجية، تعمل الحكومة في شراكة مع قطاع الصناعة بتطويرالمشاریع الصناعیة المبتكرة لتلبي احتیاجات قطاع الصناعة الحالية والمستقبلية في مجال توظیف او تطویر مهارات الموظفین.
تشتهر الجامعات الأسترالية بسمعة دولیة وذلك لتفوقها في التدريس والبحوث بالاضافة الی اعضاء مرموقين لهيئات التدريس. الجامعات وغيرها من مؤسسات التعليم العالي تقدم برامج تؤدي الی البكالوريوس و نطاق واسع من الدرجات العليا ، بما في ذلك الدرجات العلیا للبحوث.
كما تقدم بعض الجامعات برامج تعلیمیة أقصر او برامج لتنمیة الشرکات. في عام 2007، منحت الحكومة الأسترالية 6 مليار دولار للتعليم العالي،هذا بالاضافة الی منحة إضافية اخری قدرها 1.7 مليار دولار لتمويل مشاریع ضمان تنمية الجامعات ذات المستوى الدولي، وتعزيز التفوق والتنوع والتخصص لهذا القطاع.
كجزء من ثورة التعليم، أعلنت الحكومة أيضا أنه سيتم مضاعفة عدد المنح الوطنیة للدراسات الجامعية والدراسات العليا على مدى أربع سنوات من بداية العام الجامعي 2009.
يتألف قطاع التعليم العالي الاسترالي من 37 جامعة حكومية وجامعتين تعود ملکیتها للقطاع الخاص والتي تتمتع بالاستقلالیة و التفویض الذاتي، کما ان هنالك أربعة مؤسسات أخری تتمتع بالتفویض الذاتي، وحوالي 150 مؤسسة أخرى مفوضة من قبل حكومات الولايات والأقاليم (مثل الكليات اللاهوتية ومقدمي الدورات المهنية والفنية).
هنالك فرع للجامعة الاميركية كارنيجي ميلونل في اديلايد. کما ان هنالك حرم للجامعات الأسترالية في ماليزيا،جنوب أفريقیا و الفیتنام. علما ان کافة مؤسسات التعليم العالي الأسترالية لديها آليات لضمان النوعية الممتازة للدورات والخدمات المقدمة وفقا للمعايير الدولية.

 

الطلاب الأجانب

سنویا یتم تدریس اکثر من 400,000 طالب من حوالي 200بلد في استراليا، حیث تقدم الدورات في كل من استراليا وخارج استرالیا، هذا بالإضافة إلى الدورات الطويلة الأمد، تقدم العديد من المؤسسات البرامج التي تساعد الطلاب الأجانب في التعلیم، مثل “مؤسسة الدراسات” ودورات اللغة الإنجليزية. أعداد كبيرة من الطلاب يأتون إلى أستراليا من الصين، الهند، جمهورية كوريا، ماليزيا، هونغ كونغ، اليابان، تايلاند واندونيسيا.
التجارب و المهارات والمؤهلات القیمة التي يوفرها التعليم الأسترالي تجذب الطلاب بشکل ملحوظ. استراليا تعتبر دولة آمنة ومکان حمیم للوصول کما انها تعتبر ایضا مجتمعا متطورا و متقدما من الناحية التكنولوجية و تحظی بشهرة دولیة بسبب الجودة و التفوق ودقة الخدمات التعليمية. بالإضافة إلى ذلك لقد أنشأت المؤسسات التعليمية الأسترالية فروع وشراکات لها في الخارج لتقديم دورات للطلاب في بلدانهم.
بما ان استراليا بلد متنوع ثقافيا ولغويا، فأن المدربين و المعلمين الاستراليین لدیهم الخبرة في التواصل مع الطلاب الغير ناطقين باللغة الإنجليزية. یأتي الطلاب إلى استراليا من جميع أنحاء العالم للحصول على فرصة لتعلم اللغة الإنجليزية في دولة ناطقة باللغة الإنجليزية لأغراض الدراسة أو العمل أو السفر.

 

المجموعات الجامعیة

لقد أنشئت الجامعات التي لدیها خصائص مشترکة، المجموعات والشبکات فیما بینها لکي تُبین الی حد ما الأختلاف في الترکیز والأهداف والقواسم المشترکة لتلك المجموعات. ويمكن ربط هذه المجموعات من خلال شبكة رسمية، مثل شبكة التكنولوجيا الأسترالية للجامعات (ATN). في المقابل ، الجامعات الإقليمية لا تُشكل شبكة رسمية، الا انها تشارك میزة من جامعاتهم الكبرى التي تقع في مركز اقليمي

 

بعض التجمعات المحلية الهامة هي كما يلي

مجموعة الثماني للجامعات
تعتبر من اقدم الجامعات وعادة ما تصنف نحو الأعلى في أي نظام لتصنيف الجامعات الاسترالیة، کذلك

  • الحصول على أكثر من 70 ٪ من المنح البحثية الوطنية
  • توظف 80 ٪ من الباحثين الجامعيين
  • نتج 60 ٪ من المنشورات البحثية
  • تنتج 80 ٪ من المنشورات الجامعیة الاکثر تناولا

والأعضاء هم

  • جامعة أديلايد
  • الجامعة الوطنية الاسترالية
  • جامعة ملبورن
  • جامعة موناش
  • جامعة ولاية نيوساوث ويلز
  • جامعة ولاية كوينزلند
  • جامعة سيدني
  • جامعة وسترن أستراليا

 

جامعات شبكة التكنولوجيا الأسترالية (ATN)

تجمع یتألف من خمس جامعات تشترك في التركيز علی التطبيق العملي للدراسات الجامعية والبحثية.
والأعضاء هم

  • جامعة كرتین للتكنولوجيا
  • جامعة جنوب استراليا
  • جامعة آر إم آي تي
  • جامعة سيدني للتكنولوجيا
  • جامعة كوينزلند للتكنولوجيا

 

الجامعات الأسترالیة للبحوث المبتكرة (IRU Australia)

تجمع یتألف من سبع جامعات ذات التوجة البحثي مع

  • تغطية شاملة للتخصص
  • التزام قوي للابتكار
  • التركيزعلی التخصصات المتعددة

والأعضاء هم

  • جامعة تشارلز داروين
  • جامعة فلندرز
  • جامعة جريفيث
  • جامعة جيمس كوك
  • جامعة لا تروب
  • جامعة مرداك
  • جامعة نيوكاسل

 

ضمان المعايير العالية

يخضع النظام الأسترالي للتعليم والتدريب الی تحسين مستمر ومراجعة من قبل الهيئات الحكومية والصناعية والمهنية لصيانة وتحسين مستواه الرفیع. کما يستند ضمان الجودة في قطاع التعليم والتدريب المهني في استراليا على الشراكة بين مقدمي التعليم والحكومة الأسترالية وحکومات الولایات والأقاليم ووكالة مستقلة للتدقیق في الجودة. هذه الشراكة تضمن تناسق المعايير الوطنية في التسجيل والاعتماد والرصد الخارجي والتدقيق المستقل للجودة (المعروف باسم إطارالتدريب علی الجودة الأسترالي).
وكالة جودة الجامعات الأسترالية (AUQA) منظمة مستقلة وطنية غيرهادفة للربح حیث تعزز التدقیق والمراجعات وتقدم التقاريرحول ضمان الجودة في التعليم العالي الأسترالي. ان منظمة AUQA لتدقیق و مراجعة مؤسسات التعليم العالي تأخذ بعين الاعتبار كلا من الجامعات التي تقع داخل و خارج استرالیا، کذلك تتعهد منظمة AUQA بمراجعة و تدقیق المنظمات الشریکة في خارج البلاد. لقد تم تأسيس إطار المؤهلات الأسترالية في عام 1995 وهو نظام موحد للمؤهلات الوطنية في المدارس والتعليم المهني والتدريب (TAFE ومقدمي القطاع الخاص) وقطاع التعليم العالي (الجامعات في الدرجة الأولى).
تعتبر استراتيجية الجودة عبر الوطنية (TQS) للحکومة الأسترالیة تحمي وتعزز جودة التعليم والتدريب التي تقدمها استرالیا في البلدان الأخرى. تعتبر قائمة AusLIST مبادرة جدیدة في اطار TQS حیث تزودنا بمقدمي الدورات خارج استرالیا وفقا للمعاییرالمعتمدة داخل استرالیا. کما یمکن لمقدمي الدورات التأهیل في قائمة AusLIST وذلك بتلبیة متطلبات التسجيل والاعتماد و ضمان الجودة الأسترالي.

 

رسوم التعليم

قد تفرض بعض المؤسسات رسوما إضافیة بالإضافة إلى الرسوم الدراسية علی الطالب مثل رسوم المكتبة، المختبر،المرافق الرياضية، الرحلات، الكتب والقرطاسية وغيرها من الرسوم التي یجب النظر فیها، کذلك من الممکن ان تتطلب دورتك الدراسیة ادوات ضروریة خاصة، مثل المعاطف المخبرية أو معدات التصوير الفوتوغرافي. وستوفر لك المؤسسة التي التحقت بها معلومات حول كيفية وموعد دفع رسوم التعليم الخاص.

 

الدکتوراه

تحظی استرالیا بشعبیة کبیرة للبدء بالدراسات. یمکن لطلاب الماجستیر والدکتوراه وذویهم تقدیم طلب للحصول علی تصریح للعمل بعد ابتداء البرنامج الدراسي، ومسموح لهم بالعمل بدوام جزئي حین الفصل الدراسي و بدوام کامل خلال العطل الدراسیة، کما یجب علی الطالب تسجیل 80% من الحضور کحد أدنی بالاضافة الی تلبیة جمیع متطلبات البرنامج الدراسي وذلك للحفاظ علی تأشیرة الطالب.
“الجامعة” و “الشهادة” هي مصطلحات محمیة في استرالیا، حیث یسمح فقط للمؤسسات التي تلبي المتطلبات الصارمة لنظام ضمان الجودة الاسترالي بآستخدام هذه العناوین. في إطار المؤهلات الاسترالیة فان لدی الجامعات المسجلة مایقارب 4000 اتفاقیة مع مختلف جامعات العالم. بعض الجامعات الاسترالیة ترکز علی المجالات التقلیدیة للتعلم، في حین یرکز البعض الاخر علی المجالات المهنیة. الرسوم الدراسیة تختلف من 30000 الی 40000 دولارا استرالیا في السنة. للأسف ، القروض لیست متوفرة للطلاب الأجانب.
نحن نقدم برامج متعددة مجانا للطلاب الاجانب، ببساطة قدم طلبك لنا. کما یتلقی الطلاب معلومات مجانیة حول مؤسسات التعلیم الاسترالي. حدد الدورات الخاصة بك آو اطلب المزید من المعلومات. بناء علی هذا، سوف یتلقی الطلاب قائمة للمؤسسات الأنسب لهم في غضون فترة قصیرة من الزمن

التحقیق
یتم تدریس الطلاب الاجانب من قبل الاکادیمیین المعترف بهم دولیا في البحوث النوعیة. وتنتج الجامعات الاسترالیة الافکار الجدیدة والحاسمة بصورة رائدة وتشارك بشكل ملحوظ في مشاریع البحوث والمبادرات الدولیة. لقد حازت استرالیا علی 6 جوائز نوبل في العلوم الطبیعیة والطبیة وواحدة في الأدب. وتبقی استرالیا في طلیعة حقول صعبة مثل التکنولوجیا الحیویة، الطاقة الشمسیة، تصمیم الأدویة والفیزیاء الفلکیة، هذا بالاضافة الی الحقول التي بدأت بالظهور في الآونة الاخیرة مثل تکنولوجیا النانو والذکاء الاصطناعي.
استثمرت الحکومة الاسترالیة 5.7 ملیار دولار استرالي في الجامعات وغیرها من المؤسسات البحثیة الکبری في عام 2000. وتم استثمار 2.9 ملیار دولار خلال السنوات الخمس التالية لتمویل الابحاث التي من شأنها تحفیز الابتکار العلمي والاقتصادي وذلك لتعزیز قدرة استرالیا علی المبادرة. کما سيتم إنفاق أكثر من 140 مليون دولارا على مدى السنوات الخمس القادمة لإقامة اتحاد للمنح الجامعیة. المنح الجامعیة تهدف الی توظیف الباحثین علی المستوی الدولي في استرالیا، حیث تمنح 5 منح جامعیة سنویا الی باحثین غیر استرالیین رفعي المستوی.
یلتحق اکثر من 25% من الطلاب الاجانب في الجامعات الاسترالیة بالدراسات العلیا. هنالك 35 مرکزا للبحوث الخاصة ومراکز رئیسیة للتعلیم والبحوث حیث تتخذ من الجامعات مقر لها لاجراء بحوث عالیة المستوی وتقدیم دورات متنوعة للمراحل الجامعیة والدراسات العلیا والدورات المهنیة. کما ان هنالك 63 مرکزا تعاونيا للبحوث والتي تشجع علی البحوث المشترکة بین الجامعات والقطاع الصناعي الخاص.

کیف یتم تقدیم طلب لشهادة الدراسات العلیا عن طریق البحوث
إذا کنت ترید المشارکة في برامج الدکتوراه البحثیة فقط، یمکنك تقدیم الطلب في أي وقت من السنة، هنالك عدة خطوات یجب اتباعها

  • اتصل بمنسق البحوث الجامعیة لکي یتم تزودیك بالمعلومات التي تتعلق بمجال خاص من البحوث
  • ناقش إمکانیة توفر المراقبة اوالمجال المقترح للدراسة قبل تقدیم الطلب بصورة رسمیة
  • إستشار المنشورات او الخبرات البحثیة للحصول علی معلومات حول مشرفین مناسبین في UWA
  • اقرأ اللمحات الشخصیة لزعماء البحوث الذین من المحتمل ان یکونوا مشرفین
  • إعداد مخطط الدراسة المقترحة بصورة وجیزة (250 کلمة کحد ادنی) لکي یتم نقاشه مع المشرفین المحتملین
  • بعد قبول إهتمامك للبحث المقترح، تستطیع تقدیم الطلب لدرجة الدکتوراه

 

الماجستیرعن طریق البحوث

تستند دراسة الماجستیرعن طریق البحوث علی المهارات والمعارف التي طورتها خلال دراستك الجامعیة. سوف تتعهد بإجراء بحث متقدم في مجال عملك وذلك بدعم من مشرف البحث لتطویر المهارات من اجل تطبیقها وتقییم المناهج البحثیة المختلفة بصورة إنتقادیة. الماجستیرعن طریق البحث هي درجة قید المراقبة حیث تشتمل علی اطروحة ایضا. اطروحة الماجستیر یجب ان تکون عملا جوهریا، حیث تستند عموما علی بحث مستقل یعرض کل مما یلي

  • تزودنا بفکرة حول موضوع البحث
  • دلیل علی التفکر المستقل
  • القدرة علی استخدام لغة واضحة وموجزة

التعهد بإجراء اطروحة الماجستیر هو مشروع قنوع کما أنه یتطلب تفکریا متأنیا وقدرا کبیرا من التخطیط

 

متطلبات الدورة

هنالك حاجة لتقدیم أطروحة تتألف من 30000 الی 60000 کلمة. إذا کنت تُجري بحثا في مجال الفنون الابداعیة (بما في ذلك الكتابة الإبداعية والأداء والفنون االبصریة)، یمکنك ان تباشر بدراسة ماجستیر للبحوث التي من خلالها یتم تقدیم أطروحة عمل خلاق مع التفسیر المرافق له. النتیجة النهائیة سوف تعتمد علی اختبار الاطروحة

 

متطلبات الدخول

یجب أن تکون حائزا علی درجة البکالوریوس مع معدل ممیز في السنة النهائية، أو المؤهلات المعادلة أو الخبرة المهنیة التي تُدل علی الکفائة للمباشرة بالماجستیرعن طریق البحث. کما یجب ایضا اثبات الکفائة في اللغة الانجلیزیة للعمل علی مستوی الماجستیر وذلك بتقدیم الأدلة علی واحد أو اکثر مما یلي

  • الحصول علی شهادة جامعیة واحدة او اکثر باللغة الانجلیزیة كلغة تعلیم وتقییم
  • إتمام دراسة السنتین الاخیرتین من السنوات الدراسیة الخمس الماضیة في جامعة حیث تکون اللغة الانجلیزیة فیها هي اللغة الرئیسیة
  • الحصول علی درجة 6.5 في النظام الدولي لاختبار اللغة الانجلیزیة (IELTS) ، مع عدم وجود درجة فردیة اقل من 6.0
  • الحصول علی درجة لن تقل عن 92 مع عدم وجود درجات فردیة اقل من 22 في نظام اختبار تعلیم اللغة الانجلیزیة للطلاب الاجانب والقائم علی الانترنت (TOEFL) ، او مایعادله من دورات اجادة اللغة الانجلیزیة
  • إثبات الکفائة في اللغة الانجلیزِیة بما یعادل ما تم ذکره

المدةسنتین کاملتین من الدراسة او ما یعادله من الدوام الجزئي

 

الماجستير ذات التوجة العملي

تعزز درجة الماجستیرمهاراتك المهنیة وتَفهمُك لمجالات محددة من المعرفة، ویمکنك الحصول علی الدعم والتوجیة في الدروس من الاساتذة والطلاب

التسجیلتطلب عادة من المتقدمین درجة البکالوریوس أو درجة شرف أو دبلوم تخرج. إذا کنت لاتملك المؤهلات الرسمیة ولکن لدیك الخبرة المهنیة والاکادیمیة ذات الصلة، فقد تکون مؤهلا للقبول بالماجستیر بعد الانتهاء من البرنامج التمهیدي

المدةتتطلب دراسة الماجستیر 4-3 فصول من الدراسة بدوام کامل. تُدل درجة الماجستیرعلی تفهمك الشامل لمجال البحث أو مجال الممارسة المهنیة. یمتلك الخریج مجموعة من السمات الاکادیمیة والمهنیة، مثل

  • المعرفة علی درجة عالیة وبصورة اختصاصیة للبحوث
  • مهارات عالیة في التحلیل، التقییم الانتقادي والتطبیق المهني وذلك من خلال تخطیط وتنفیذ مشروع أوجزء من منحة دراسیة أوبحث
  • الابداع والمرونة في تطبیق المعارف والمهارات وفقا لظروف جدیدة
  • القدرة علی حل المشاکل المعقدة والتفکر بدقة واستقلالیة
  • درجة الماجستير التي تقدمها الکلیات المختلفة من الممکن أن تکون إما
    • الدورات الدراسیة هي متطلبات الحصول علی درجة الماجستیر بشکل 100%
    • الدورات الدراسیة والأطروحة – تمثل مقومات الأطروحة أقل من 66.6% من متطلبات الحصول علی درجة الماجستیر

 

مسارات التعلیم

الکثیر من الدراسات العلیا تقترح ممر أو ترابط بین الدراسات. هذا يعني أن شهادة التخرج توفر التصدیق علی فصل واحد نحو دبلوم التخرج، کما توفر في المرحلة التالیة التصدیق علی فصلین دراسیین نحو درجة الماجستیر ذات التوجة العملي

 

شهادات ودبلومات التخرج

تستغرق مدة الحصول علی شهادة تخرج نحو 6 أشهر وتهدف الی توسیع المهارات الفردیة التي قد تم اکتسابها خلال احد برامج الدراسات الجامعیة أو تنمیة المهارات والمعلومات المهنیة في مجال مهني جدید

تم تصمیم شهادة التخرج بصورة رئیسیة لاغراض مهنیة محددة تهدف الی

  • توسيع المهارات والمعارف التي قد تم اکتسابها خلال أحد برامج الدراسات الجامعية
  • توفير المهارات والمعارف المهنية في مجال مهني جديد

شهادة التخرج قد تکون جزءا من سلسلة متصلة من الدراسات في مجال محدد (دورة موسعة) حیث تقدم لك التقدم من شهادة التخرج الی دبلوم التخرج أو من دبلوم التخرج الی درجة الماجستیر.
تستغرق مدة الحصول علی دبلوم تخرج نحو 12 شهرا حیث یوسع المهارات الفردیة التي قد تم اکتسابها خلال دراسة البکالوریوس أو تطویر المعارف والمهارات المهنیة في مجال مهني جدید. یشمل هذا التأهيل المزید من التخصص ضمن إطار تنظیمي متماسك.
الحصول علی دبلوم التخرج قد یستغرق فترة تصل الی سنة واحدة بدوام کامل أو أربع سنوات بدوام جزئي وقد تم تصمیمه بصورة عامة لاغراض مهنیة محددة.

  • توسيع المهارات والمعارف التي قد تم اکتسابها خلال أحد برامج الدراسات الجامعية
  • توفير المهارات والمعارف المهنية في مجال مهني جديد
  • تتبع عادة درجة البکالوریوس

شهادات التخرج قد تکون جزءا من سلسلة متصلة من الدراسات في مجال محدد (دورة موسعة) حیث تقدم لك التقدم من شهادة التخرج الی دبلوم التخرج أو من دبلوم التخرج الی درجة الماجستیر

 

البكالوريوس

النوع الرئیسي للمؤهلات الجامعية التي تقدمها معظم مؤسسات التعليم العالي وتشمل

درجة البكالوريوستوفر الإعداد الأولي للوظائف المهنية والدراسات العليا، وتشتمل علی ستة فصول دراسیة کحد ادنی. بتطلب الدخول عادة إتمام الدراسة الثانویة الاسترالیة للتعلیم (شهادة السنة الثانیة عشر) أو مایعادلها من الشهادات الخارجیة أو دبلوم أو دبلوم متقدم من قطاع التدریب والتعلیم المهني (VET) .
تعتبر هذة الدرجة مؤهلا أساسیا للجامعات ومطلوبة لممارسة المهن. حیث تشمل الدراسة إطارا تنظیمیا ومتماسکا من المعلومات. الطلاب یطورون المهارات الاکادیمیة و القدرة علی التفهم وتقییم المعلومات الجدیدة والمفاهیم والأدلة علی نطاق واسع من المصادر.
کما يتعلم الطلاب المراجعة، التعزيز، التوسيع، والتطبيق للمعارف والتقنيات التي تعلموها. وتشمل الدراسة عادة دراسات رئیسیة حین تتوفرالموضوعات الاکادیمیة الهامة. المستوی الدراسي جید ویتم تطویره تدریجیا الی مستویات اعلی. هذا یهیئ الطلاب ایضا للمزید من الدراسات العلیا.

درجة البکالوریوس (مرتبة الشرف)قد تتطلب سنة دراسیة إضافیة إختیاریة بعد الحصول علی درجة البکالوریوس أو قد تُمنح لإنجاز اکادیمي وذلك خلال أربع سنوات أو أکثر من دراسة البکالوریوس. تستغرق درجة البکالوریوس مع مرتبة الشرف سنة إضافیة بعد الحصول علی درجة البکالوریوس مع الترکیز علی البحوث. کما یمکن منح مرتبة الشرف عند تسجیل إنجازات بارزة في دراسة البکالوریوس خلال أربع سنوات أو أکثر

بدایة العام الدراسيیعتمد بصورة رئیسیة علی الدورة الدراسیة. تبدأ دورات التعليم العالي بصورة عامة من أواخر فبراير شباط حتى منتصف نوفمبر. وينقسم العام الدراسي عادة الی فصلين دراسيين، على الرغم من أن بعض مقدمي الخدمات التعليمية یقدمون الدورات خلال ثلاثة فصول في السنة أو یقدمون الدورات الصيفية من ديسمبر إلى فبراير.
یتم تسجیل طلاب المرحلة الجامعیة لدوراتهم الدراسیة في بدایة العام الدراسي (عادة في شهر ینایر أو شباط)، ولکن عادة ما تکون تواریخ تقدیم الطلب في نهایة العام. کما أن بعض المؤسسات لدیها دورات معینة تبدأ في منتصف العام الدراسي ویتم التسجیل لها عادة خلال شهر یولیو.

 

الدبلوم فوق المتوسط

الوصول الی مؤهلات الدبلوم فوق المتوسطالمرشحون عادة لدیهم إنجاز مقبول للسنة الدراسیة الثانیة عشر في نظام التعلیم الاسترالي أو ما یعادله ومن المتوقع أن یظهروا القدرة على القيام بعمل على هذا المستوى. وفي بعض الظروف یمکن أن یعترف بعمل سابق ذات صلة خاصة حین یتم إنجازعمل لائق ذات طبیعة متقدمة

الميزات الفارقةالتأهیل بطبیعته مرتبط بدرجة جامعیة في نفس المجال الشامل للدراسة. حیث أن إتمام مقبول للدرجة الجامعیة سوف یقدم للطالب مکانة متقدمة بما یعادل سنتین نحو درجة جامعیة في نفس المجال الشامل للدراسة کما تتم تغطیته بواسطة شهادة دبلوم فوق متوسط

المدةبما أن المرشحین لدیهم مجموعة من المهارات والمعلومات ذات الصلة، فان مدة البرامج تکون متغیرة. من المتوقع أن یستغرق الحصول علی شهادة دبلوم فوق متوسط مایعادل سنتین من الدراسة بدوام کامل

میزات نتائج التعلم

  • ألتأهب للحصول علی إطار متناسق من المعلومات. المبادئ والمفاهيم الأساسية، والتقنیات المرافقة لحل المشاکل
  • هنالك حاجة لتطویر المهارات والمواقف وذلك لفهم وتقییم المعلومات، المفاهیم والأدلة لمجموعة من المصادر
  • تطبيق مجموعة كبيرة من المبادئ الأساسية والتقنيات المعقدة عبر مجموعة واسعة وغالبا ماتكون مجموعة من السیاقات المتنوعة التي لایمکن التنبؤ بها فيما يتعلق بمهام متنوعة أو محددة للغاية
  • یشمل کل من التحلیل، التشخیص، التصمیم، التخطیط والتنفیذ علی نطاق واسع وعمیق ومعقد عبر مجموعة واسعة من المهام التقنیة و/ أو الأداریة بما في ذلك وضع معايير جديدة أو تطبيقات المعرفة أو الإجراءات
  • تطبیقات تنطوي علی قرارات هامة لمهام التخطیط، التصمیم، التوجیة التقني أو القیادة ذات الصلة بالمنتوجات، الخدمات، العملیات أو الأجرائات
  • الترکیزعلی توسیع نطاق المعلومات والمهارات مقابل التعمیق قد یختلف الی حد کبیر بین المؤهلات الممنوحة علی هذا المستوی

أمثلة للبرامج المؤدیة للتأهیلدبلوم فوق متوسط في العلوم الاجتماعیة، دبلوم فوق متوسط في الفنون، دبلوم فوق متوسط في العلوم، دبلوم فوق متوسط في الهندسة، دبلوم فوق متوسط في القانون (شبه دراسات في القانون)

 

الدراسات التمهیدیة

لقد أصبحت استرالیا مقصداً مألوفاً للطلاب الذین یبحثون عن نظام تعلیمياً نوعياً باللغة الإنجلیزیة. کما تمت تنمیة برامج الدراسات التمهیدیة كعام دراسي ماقبل الجامعي وذلك للتأکد من أن الطلاب الأجانب سيبدأوا الدراسة في مؤسسة التعلیم العالي الاسترالية بأفضل طریقة ممکنة. المباشرة بالدراسات التمهیدیة علی هذا النحو تعني أن الطالب لیس ملزما بإکمال التعلیم الثانوي في بلده الأصلي، وبدلا من ذلك یمکن له البدء فوراً في الطرق المؤدیة للحصول علی المؤهلات الاسترالیة.

 

حول سنة الدراسات التمهیدیة

لقد تمت تنمیة برنامج الدراسات التمهیدیة من قبل المدارس التي تقدم هذا البرنامج والذی یعتبر مماثلاً بالرغم من الإختلافات القلیلة بین المدارس وذلك وفقا للنتائج المتوقعة. علی سبیل المثال، یتم تقدیم بعض البرامج من قبل الجامعات كمنطلق للدخول في الجامعة، بینما تقدم المدارس المنفصلة ایضا بعض البرامج وذلك بإعتبارها مغذيات لعدد من المؤسسات التعلیمیة المختلفة. في کلا الحالتین یُمكن أستخدام نتائج دراسات المعهد للدخول الی معظم الجامعات في استرالیا، بشرط أن تکون النتائج في المستوی المقبول.
الدراسات التمهیدیة تُعادل السنة الثانیة عشر لنظام التعلیم الأسترالي، والتي تعتبر السنة النهائیة للتعلیم الثانوي، لکن مع بعض الترکیز علی مهارات اللغة الإنجلیزیة والتمهید للدراسات الجامعیة. إتمام الدراسات التمهیدیة لا يعني قبول الطالب في الجامعة تلقائیاً، لذا في حالة عدم قبول الطالب مباشرةً في جامعة ما، فسوف یكون بمقدوره الدراسة علی مستوی الدبلوم في TAFE أو کلیة، ومن ثم الإنتقال من هناك الی جامعة شریطة أن تکون النتائج مقبولة.
تُقدم الدراسات التمهیدیة الفرصة للطلاب الاجانب للدراسة في العام ما قبل الجامعي وذلك ضمن برنامج إختصاصي معتمد بالکامل کخطوة اولی لإکمال الدراسات الجامعیة، کما تقدم مجموعة مختارة من المدارس عددا من البرامج لتغطیة الخیارات المتنوعة التي قد یرغب الطالب الأجنبي متابعتها في مستوی التعلیم العالي.
بعض من أهم ممیزات دراسات المعهد هي کما یلي

  • تُعادل السنة الدراسیة الثانیة عشر في استرالیا (العام ما قبل الجامعي)
  • یتم تدریسها باللغة الإنجلیزیة، ولكنها توفر ایضاً تعلیما باللغة الإنجلیزیة الموسعة وتقدیم الدعم حیث ما تقتضي الضرورة

 

الإنتقال من الدراسات التمهیدیة الی الجامعة

یستطیع الطلاب تقدیم طلب للدخول الی الجامعة بعد الإنتهاء من دراسات المعهد بنجاح، أو یُمكن لهم المباشرة بمزیدٍ من الدراسات في کلیة أو معاهد التقنیة و التعلیم الإضافي TAFE وذلك قبل الإنتقال الی جامعة. یتم تسلیم جمیع برامج الدراسات التمهیدیة من خلال نهج ذات محور طلابي مع التركیز علی تشجیع كل طالب لتطویر مهاراته للنجاح علی مستوی التعلیم العالي في استرالیا.

 

التقنیة والتعلیم الإضافي (TAFE)

مزایا نظام التقنیة والتعلیم الإضافي للطلاب الاجانب

نظرا للعدد الکبیر والمتزاید لمقدمي التعلیم في استرالیا، فان اختیار المؤسسة التعلیمیة للدراسة یعتبر امرا شاقا، ومع ذلك، إذا کنت تبحث عن مسارت واضحة للانضمام الی القوی العاملة أو التعلیم العالي، فان هنالك العدید من المزایا التي یمکن العثورعلیها في الدراسة من خلال نظام التقنیة والتعلیم الإضافي الاسترالي.
یعتبر نظام التقنیة والتعلیم الإضافي نظاما حکوميا یعمل علی الصعید الوطني لکلیات تمنح المؤهلات المعترف بها دولیا. یتم الترکیز في معاهد التقنیة والتعلیم الإضافي علی التدریب، التدریب العملي مع الکفائات الرئیسیة المنجزة في کل دورة والتي یعتقد أنها ضروریة للأشخاص الذین یدخلون سوق العمل. کما یتم تطویر الدورات وذلك بالتشاور مع قطاع الأعمال والصناعة لضمان أن المهارات هي مطلوبة و ذات صلة.
الدراسة في معاهد التقنیة والتعلیم الإضافي تُمهد المسیر للتعلیم الجامعي حیث یُمکن لخریجي الدبلوم الحصول علی ما یصل من سنة أو سنتین من التصدیق للحصول علی درجة جامعیة ذات صلة وذلك من خلال الترتیبات لنظام انتقال التصدیق القائم بین الجامعات الاسترالیة.
معاهد التقنیة والتعلیم الإضافي تقدم مجموعة واسعة من خدمات الدعم وذلك لضمان أن الطلاب یحصلون علی أقصی حد من الخبرة في الدراسة. کما تسعی معاهد التقنیة والتعلیم الإضافي لتوفیر بیئة آمنة وداعمة لجمیع الطلاب. توفرمعاهد التقنیة والتعلیم الإضافي اکثر من 60% من برامج التعلیم والتدریب المهني في استرالیا، إنها تُمول حکومیا، کما إنها توفر التدریب والتعلیم ما بعد المدرسة، وعادة ما تُرکزعملیا أکثرعلی الدورات الجامعیة

 

معاهد التقنیة والتعلیم الإضافي

تتصرف معاهد التقنیة والتعلیم الإضافي بشکل مستقل عن بعضها الاخر ولها الاماکن، الدورات والاکادیمیین والموظفین الخاصة بهم. یُمکن أن تکون معاهد التقنیة والتعلیم الإضافي کبیرة جدا لها طلاب مسجلین أکثرمن العدید من الجامعات. علی سبیل المثال فإن معظم مؤسسات التقنیة والتعلیم الإضافي التي تستقر فی المدن لدیها أکثر من 50000 ملتحق. کما ان التسهيلات المتاحة للطلاب هي مماثلة لتلك الموجودة في الجامعة. أنها تعمل في عدد من الجامعات هذا بالاضافة الی قطاع الصناعة.
تشمل معاهد التقنیة والتعلیم الإضافي علی بعض من أکبر مراکز ELICOS في استرالیا. بل هي أیضا جزء من جامعة أحیانا. علی سبیل المثال کل جامعة في ولایة فیکتوریا ما عدا واحدة لدیها قسم التقنیة والتعلیم الإضافي. غالبا ما یستخدم الطلاب الأجانب دورات التقنیة والتعلیم الإضافي کمسار لبرامج البکالوریوس في الجامعة، خاصة من خلال الدبلوم. بعض معاهد التقنیة والتعلیم الإضافي تقدم شهادات جامعیة من خلال الجامعات التابعة، کما یقدم البعض الاخر درجات خاصة بهم.

 

الطرق المؤدیة الی التعلیم العالي

یعتبر توفیر الطریق البدیل للتعلیم العالي أو التدریب المهني الاکثر تخصصا هو من أهم نقاط القوة لنظام التقنیة والتعلیم الإضافي.
ترتبط مؤهلات AQF مع بعضها البعض في مجموعة من المسارات التعلیمیة بین المدارس، مقدمي برامج التعلیم والتدریب المهني(VET) والجامعات. حیث یشجع برامج الربط بین القطاعات المتنوعة مثل:

 

التقنیة والتعلیم الإضافي في المدرسة

هذا یسمح للمدارس تقدیم وحدات تعلیمیة قائمة علی الصناعة علی أن تساهم في کل من الشهادة الثانویة للتعلیم وشهادة المؤهلات من الاول الی الرابع

  • ترتیبات نقل التصدیق ومطابقة الوحدات الدراسیة بین مقدمي التعلیم والتدریب المهني المسجلین والجامعات، هذا یشمل علی مطابقة فعالة للبرامج الدراسیة والحد الأقصی لنقل التصدیق
  • الاعتراف بالتعلم السابق (RPL)، یمنح التصدیق للمؤهلات من خلال تقییم المهارات والمعارف الفردیة التي تم اکتسابها خلال التعلیم، التدریب وتجربة العمل والحیاة

 

التعليم الثانوي

تعتبراسترالیا المقصد المألوف للطلاب الاجانب. استرالیا تقدم تعلیما نوعیا معترف به دولیا کما توفر بیئة آمنة ومریحة ومتعددة الثقافات. التعليم الثانوي في أستراليا يهدف إلى توفير المهارات اللازمة للدراسة في المستقبل، التوظیف والحياة في أستراليا أو في أي مكان في العالم.

 

الدورات والمؤهلات

المدارس الثانوية في أستراليا لديها المناهج الوطنية التي تم تطویرها لضمان المعايير الأكاديمية العالية في جميع المدارس الأسترالية. الولایات والأقاليم المختلفة في استراليا لديها انظمة مستقلة للتعليم الثانوي، ولكن جميعها موافقة لنفس المعايير العالية التي تتطلبها المناهج الوطنية. المدارس المعتمدة لقبول الطلاب الأجانب یجب أن توفر برامج اللغة الإنجلیزیة الإختصاصیة. یُعرف المؤهل للسنة الثانیة عشر (السنة النهائیة) بالولایات والأقالیم المختفلة بما یلي

 

اسم المؤهل للسنة الثانیة عشر

(New South Wales (NSW): NSW Higher School Certificate (HSC
(Northern Territory (NT): Northern Territory Certificate of Education (NTCE
Queensland (QLD): Queensland Certificate of Education
(South Australia (SA): South Australian Certificate of Education (SACE
(Tasmania (TAS): Tasmanian Certificate of Education (TCE

(Victoria (VIC): Victorian Certificate of Education (VCE
(Western Australia (WA): Western Australian Certificate of Education (WACE

تقدم المدارس الثانویة المختلفة الموضوعات الدراسیة الإختیاریة المتنوعة ومجالات تخصصیة، ولکن جمیعا تقدم الموضوعات ضمن ثمانیة مجالات تعلیمیة رئیسیة: اللغة الإنجليزية، الرياضيات، المجتمع والبيئة، العلوم، الفنون، الاقتصاد، التكنولوجيا ، الصحة والتربية البدنية. بالاضافة الی الموضوعات التي تُدرس، إنها فکرة جیدة لکي یتم البحث عن الموضوعات التي تُرکزعلیها المدرسة والانشطة الإضافیة وذلك لمساعدتك في العثور علی المدرسة الاکثر تلائما مع احتیاجاتك ومصالحك

 

متطلبات الدخول

تختلف شروط القبول في جميع أنحاء استراليا، حیث تشمل عملیة القبول علی النظر في السجل الاکادیمي للطالب ومهاراته المبرهنة، بالاضافة الی عوامل أخری والتي قد تشمل تحقیق الإنجازات الریاضیة والإنجازات خارج الإطار المنهجي

 

مزيد من الدراسة

یستطیع الطلاب تقدیم طلبا للمباشرة بمزید من التعلم وذلك بعد الانتهاء من المرحلة الثانویة بنجاح. یعتبر الدخول في معظم دورات التعلیم العالي الاسترالي تنافسي للطلاب المحلیین والأجانب علی حد سواء

 

شروط القبول

هنالك عدد من الخطوات التي یجب أن تؤخذ بعین الاعتبار عند تقدیم طلب للالتحاق بجامعة. یمکن لك الحصول علی مزید من المعلومات من خلال مما یلي

شروط القبول للبكالوريوس
قد تختلف شروط القبول لدرجة البكالوريس من جامعة إلى اخرى؛ لذلك ينصح بالرجوع الى موقع الجامعة على الإنترنت، فمن أهم الشروط للقبول لدرجة البكالوريوس في معظم الجامعات الأسترالية ما يلي

  • الحصول على شهادة دبلوم التعليم العام، أو على ما يعادلها من الشهادات الدولية مثل (International Baccalaureate, A Level)، أو شهادة معادلة للتعليم الثانوي العالي في استراليا
  • اجتيازالبرنامج التأسيسي الذي يعد الطالب للالتحاق ببرنامج البكالوريوس• اجتيازالبرنامج التأسيسي الذي يعد الطالب للالتحاق ببرنامج البكالوريوس
  • الحصول على معدل (6.0) أو أكثر في امتحان اللغة الإنجليزية IELTS) ، وقد يختلف المعدل من جامعة إلى أخرى، ومن تخصص لآخر، فعلى سبيل المثال في بعض التخصصات كالقانون يتطلب حصول الطالب على معدل (7.0)، أو أكثر في امتحان اللغة الإنجليزية IELTS))
  • تقبل بعض الجامعات الطلاب الحاصلين على مؤهل أكاديمي أقل من الشهادة الثانوية العامة، والذين لديهم خبرة عملية في إحدى المجالات للدراسة في برنامج البكالوريوس

 

شروط القبول للماجستير

من أهم شروط القبول لبرامج الماجستير ما يلي

  • الحصول على درجة البكالوريوس من جامعة معترف بها
  • الحصول على معدل (6.5) أو أكثر في امتحان اللغة الإنجليزية (IELTS) وقد يختلف المعدل من جامعة إلى أخرى
  • رسالتا تزكية من شخصين على أن يكون أحدهما أكاديمي
  • إذا كان الطالب يرغب في دراسة الماجستير عن طريق البحث فيجب عليه إرفاق نسخة من مقترح البحث
  • بعض الجامعات تقبل الطلاب الحاصلين على شهادة الدبلوم مع خبرة عملية في نفس المجال
  • تشترط بعض الجامعات توفر خبرة عملية لدى الطلاب للالتحاق ببعض برامج الماجستير مثل برنامج الماجستير في إدارة الأعمال (MBA)

 

شروط القبول للدكتوراة

من أهم شروط القبول لدرجة الدكتوراه ما يلي

  • الحصول على درجة الماجستير من جامعة معترف بها، أو الحصول على درجة البكالوريوس مع مرتبة الشرف من جامعة معترف بها، وخبرة عملية في نفس المجال
  • الحصول على معدل (6.5) أو أكثر في امتحان اللغة الإنجليزية (IELTS)، وقد يختلف المعدل من جامعة إلى أخرى
  • رسالتا تزكية من شخصين أحدهما أكاديمي
  • السيرة الذاتية
  • مقترح البحث

 

الدراسات التمهیدیة

الدورات التمهیدیة تقدم المساعدة للطلاب الاجانب الذین لایستطیعون تلبیة متطلبات الدخول للجامعة حیث یتم إعدادهم من خلال هذة الدورات للدخول في الجامعات الاسترالیة. کما تتم مساعدة الطلاب للتکیف مع البیئة الاکادیمیة والحیاة في استرالیا

الدورات والمؤهلات
هنالك مزیتین رئیسیتین للدراسة في الدورات التمهیدیة

  • الانتهاء بنجاح من الدورات التمهیدیة قد یضمن للطالب الدخول في دورات معینة في بعض من الجامعات الاسترالیة
  • توفر الدورات التمهیدیة الفرصة للطلاب الاجانب للتکیف مع البیئة الاکادیمیة والحیاة الاسترالیة وذلك قبل الدخول الی الجامعة

 

الجامعات الأسترالية

للمزيد من المعلومات حول الجامعات يرجى الإتصال بنا او زيارة موقع وزارة التعليم العالي

 

متطلبات التأشيرة

للمزيد من المعلومات حول التأشيرات يرجى الإتصال بنا

إتصل بنا

نحن نساعدك في تحقيق أهدافك وطموحاتك  تواصل معنا